كلمة التحرير

 
 الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: فمع تعدد أوعية البحوث العلمية من مجلات ودوريات بحثية على اختلاف صنوفها ومناهجها وقواعد النشر فيها، إلا أن العامل الأساس في نجاحها واستمرارها هو وضوح أهدافها ومجال النشر فيها، مع المرونة في تطبيق قواعد النشر لديها، بحيث يُعطى لكل بحثٍ أحكامه الخاصة به، مراعيةً في ذلك موضوع البحث، وأهدافه، وحدوده. وقد نصت لائحة المجلات العلمية بوزارة العدل على أن تتكون مواد مجلة العدل من أبحاثٍ فقهية ونظامية لها صلةٌ بالقضاء، ودراساتٍ مقارنة بين الفقه الإسلامي والقانون. وترحب المجلة بالبحوث المعنيّة بمجالها المذكور، من الدراسات الفقهية والنظامية المقارنة، والبحوث التأصيلية والتقعيدية والمقاصدية المتصلة بالأنظمة والقضاء، وما يتعلق بذلك من تحقيقٍ للرسائل التراثية المخطوطة ذات الصدد. ويسر أعضاء هيئة التحرير وفريق العمل بمجلة العدل أن يقدموا للقراء الفضلاء العدد الواحد والثمانين، وفي طيِّه عددٌ من البحوث المميزة، نسأل الله تعالى النفع بها، وأن يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم،،