كلمة التحرير

 
 الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:    فإن البحث العلمي المتقن هو غاية كل باحث ومقصد كل قارئ،  البحوث من مجلات ودوريات يعلو قدرها ُوعلى قدر ما تحويه منها أوعية ويرتفع في ألحاظ الباحثين شأنها، ولذا جاءت المعايير الضابطة والمناهج الحاكمة لتضمن القدر المطلوب من الإتقان والجودة. بأن إطالة َ    وإن من المشكلات الظاهرة في عالمنا البحثي الاعتقاد البحث وتسويد الورق بالكتابة هو من مزايا البحث العلمي ومحاسنه. ومع ه وظروفه، والإقرار بالفارق بين العلوم َاعتقادنا بأن لكل موضوع خصائص مطردة ًوالموضوعات النظرية والتطبيقية، إلا أن الإطالة ليست سمة لجودة البحث العلمي ولا أمارًة على حسن نتائجه. وإن مما يعين على تجاوز  الأهداف العلمية من البحث بصورة دقيقة بحيث َهذه الإشكالية تحديد تكفل للباحث تجاوز المعلومات البدهية والمباحث المكررة إلى المسائل ة والقضايا ذات الصدد.    ّالمعني    ويسر أعضاء هيئة التحرير وفريق العمل في مجلة العدل أن يزفوا إلى  في ثناياه ً السابع والسبعين، حاملاَالقراء الكرام والباحثين الأفاضل العدد بحوثًا مميزة، سائلين الله تعالى النفع بها، وأن يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم،،