كلمة التحرير

 
 الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
يطيب لأسرة تحرير مجلة العدل أن يقدموا لكم قراءنا الأفاضل هذا
العدد الحادي والسبعين، بتصميم جديد وثوب قشيب، سيكون هوية ثابتة
لقادم الأعداد؛ رغبةً من الوزارة ممثلة بمركز البحوث في توحيد القوالب،
مع تجدُّد المضامين التي هي جوهر المجلة، من البحوث العلمية المحكَّمة
والأنظمة واللوائح.
ولا أنسى أن أزجي من الشكر أجزله، ومن التقدير أمثله، لأخي الأستاذ
محمد بن راشد الدبيان الذي أمضى في إدارة التحرير ثمانية عشر عاماً،
وعاصر نشأة المجلة، وأسهم في مراحلها المختلفة، فأسأل الله تعالى
أن يُعظم له الثواب, وأن يوفقه في حياته العلمية والعملية، وأن يمدني
سبحانه بعونه وتوفيقه لإكمال المسيرة، والإسهام بكل ما يخدم المجلة
وتطويرها .
وأن يسدد الخطى ويبارك في الجهود .