كلمة التحرير

 
 

أما بعد حمدا لله..
فإن نشر ألإحكام القضائية المشتملة على وقائع فريدة،وقضايا مستجدة ،ونوازل حادثة،مع مايرافقها من وقائع المرافعة، والتأصيل العلمي، والتنظير والتنوير ، وصيانة الحكم وأسبابه، كل ذلك يعطي القارئ تصورا لمنتجات القضاء، وكيف يتم بناء الأحكام على أسبابها ومقدماتها ، ويستفيد من ذلك مختلف المطالعين والمهتمين من قضاة وباحثين وقراء، وبقدر ماتكون العناية بالحكم القضائي : تصويرا وتنويراً وأسباباً وصياغة تكون الفائدة منه أعم وأشمل وأبعد ، ونحن نشيد عبر صفحات مجلتنا الرائدة بما نلحظه من تميز قضاتنا بالعناية بهذا الجانب ، ونتطلع إلى مزيد المشاركة منهم ، بنشر أحكامهم ، وصفحاتنا مفتوحة لهم لأداء هذه الرسالة النافعة، سائلين المولى لنا جميعا دوام التوفيق والرشاد .

                                                                                 رئيس التحرير