كلمة التحرير

 
 

   مجلة العدل رافد من روافد تأصيل القضاء ونظمه وإجراءاته وقناة من قنوات التواصل العلمي الفقهي القضائي ، مجلة العدل طرح جديد متميز في مجال الدراسات والبحوث القضائية ، وهي سبيل حي لإثراء الساحة العدلية بمزيد من المراجعة والتقويم لصيغ الأحكام وإجراءات التقاضي ، طموحاً إلى مستوى أرقى وأكمل ، هكذا عبر عدد غير قليل من أصحاب الفضيلة العلماء والقضاة والباحثين وذوي العناية تعليقاً على صدور العدد الأول من هذه المجلة المباركة "مجلة العدل" ، وأبدى الجميع استحسانهم وإعجابهم بالمستوى المتقدم الذي صدرت عليه المجلة في قيمتها العلمية وصورتها الإخراجية وثناءهم الموصول لمقام الوزارة تحت نظر ورعاية معالي الوزير الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ ـ حفظه الله ـ الذي ما فتئ حريصاً على كل ما من شأنه تطوير الجهاز القضائي بجميع جوانبه ، وأسرة المجلة وهي تشكر للجميع شعورهم ومشاركتهم تتقدم إلى كافة المهتمين بالمجلة من قضاة وكتاب عدل وباحثين وقراء بوافر التقدير على مزيد عنايتهم وتحيي في الجميع روح التعاون والتجاوب السريع والفعال مع مشروع المجلة وطروحاتها وترجو أن تنال مادتها وصياغتها شكلاً ومضموناً الرضا والقبول وأن ينتفع بما حوته المجلة كل مطالع لها ، وأن تحظى بالدعم والمشاركة في مستقبل مسيرتها من عموم ذوي الاختصاص ، سائلين المولى جل وعلا أن يديم علينا توفيقه ، وأن يرزقنا الإخلاص في القول والعمل وأن يبارك بالجهود إنه خير مسؤول ومأمول .

رئيس التحرير