كلمة التحرير

 
 

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه وبعد :

            فإننا في مجلة العدل نسعى ونأمل أن تكون موضوعاتها وبحوثها فيما تشتد إليه الحاجة ، بتحديد مدلوله ، وتقرير مستند حكمه ، بتصور مطابق للواقع ، وحكم جار على وفق النص الشرعي أو المقصد الكلي ، قد جمع مراحل الاجتهاد بتخريج مناط الحكم ، وتنقيحه ، ثم تحقيقه في موارده ، أو بيان حكم كاشف لوجه المصلحة في التكليف به ، أو قد سد الذريعة إلى المفسدة .

            غير أن الأمل يراوح مكانه إذا لم يقابله صدى الإجابة ، والسعي لا يؤتي ثمرته إذا كانت حصيلته ، ما لا بد منه لصدور العدد إلا به .

            ونحن في هذا العدد في بدء سنتنا الرابعة قد اجتهدنا في تحقيق أملنا ، فنرجو أن يكون سعينا مرضياً لمن قصدنا ، والله الموفق .

 

رئيس التحرير