مجلة العدل


كيفية التعامل مع أهل الكتاب في ضوء الكتاب والسنة // د. عبدالحميد بن عبدالرحمن السحيباني طباعة

عضو هيئة التدريس بكلية الملك فهد الأمنية بالرياض.

أحمد الله رب العالمين ، وأصلي وأسلم على أشرف خلق الله محمد بن عبدالله وعلى آله وصحبه ومن والاه ، أما بعد :
فهذا بحث ميسر يبين فيه كيفية تعامل المسلم مع أهل الكتاب من اليهود والنصارى ، حرصت فيه على قول الحق من غير مجاملة ولا ظلم ، واتبعت في كل ذلك كتاب الله – تعالى – وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم من خلال سيرته العطرة ، وسرت في ذلك أيضاً على منهج سلفنا الكرام ، من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم والتابعين لهم بإحسان ، من علماء الدين وحماة الشريعة .
وأود أن أبين هنا أن الحديث عن أهل الكتاب يعني عموم اليهود وعموم النصارى ، ممن يدعون أنهم أصحاب موسى وعيسى عليهما السلام كما هو منهج القرآن ، ولا نقصد طائفة معينة من اليهود ، كالعنانية أو العيساوية أو السامرة ، ولا طائفة معينة من النصارى ، كالنصطورية أو الملكانية أو اليعقوبية .
ولقد بذلت في بيان الحق غاية جهدي ، وأسأل الله – تعالى – أن يجعله خالصاً لوجهه الكريم ، نافعاً لعباده المؤمنين ، وسب هداية واستسلام للحق لمن لم ينظم بعد لركب المؤمنين ، وما ذلك على الله بعزيز ، والحمد لله رب العالمين .

 


 
Wednesday, November 30, 2022 


جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة العدل