مجلة العدل


العضل في الخلع .. أسبابه وآثاره // إعداد فضيلة الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن بن عثمان الدهش طباعة

القاضي في المحكمة الكبرى بالرياض، حاصل على درجة الماجستير في المعهد العالي للقضاء التابع لجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، عمل قاضيا في محكم القطيف ثم في محكمة الدمام قبل انتقاله إلى المحكمة الكبرى بالرياض.

المبحث الأول

تعريف العضل

 

ا   لعضل : مأخوذ من العضلة ، وهي كل عصبة معها لحم .

وعضل المرآة  : منعها والتضييق عليها .

قال في القاموس : والمرأة يعضلها . . .

إلى أن قال : وعضلها منعها الزوج ظلما .ا.هـ

فيكون العضل هو الحبس والتضييق قال تعالى : (ولا تعضلوهن) أي ولا تضيقوا عليهن .

          وقد أختلف فيمن له الخطاب في قوله تعالى : (ولا تعضلوهن) .

قال في تفسير فتح القدير : والأولى أن يكون الخطاب في قوله تعالى (ولا يحل لكم) للمسلمين . . إلى أن قال : ولا يحل لكم معاشر المسلمين أن تعضلوا أزواجكم أي تحبسوهن عندكم مع عدم رغوبكم فيهن ، بل لقصد أن تذهبوا ببعض ما أتيتموهن من المهر يفتدين به من الحبس والبقاء تحتكم وفي عقدتكم من كراهتكم لهن .ا.هـ.

          فمن خلال ذلك يتبين لنا أ، العضل ـ والله أعلم ـ هو : أن يقوم الزوج بمضارة زوجته من ضرب وحبس وسوء عشرة لقصد الافتداء منه .

 


 
Thursday, June 30, 2022 


جميع الحقوق محفوظة لـ مجلة العدل